Make your own free website on Tripod.com

التوعية البيئية

 

يطلق اسم البيئة على كل الأشياء التي تحيط بنا من الأرض و السماء  و الجبال و الأنهار و الحيوانات. و هي كلها من صنع الله عز و جل، خلقها لنعيش فيها نحن و الكائنات الحية الأخرى، و منها نستمد حياتنا، فمنها نأكل و منها نشرب و منها نلبس، و نمارس فيها مختلف العلاقات مع البشر و مع الكائنات الحية الأخرى.

 

        العلاقة بين الإنسان و البيئة التي تحيط به علاقة قديمة قدم الإنسان، غير أن الإنسان أصبح  يدمر البيئة بالوسائل المتطورة التي صنعها.فالمصانع تطلق دخانا ساما و إشاعات قاتلة، و الآلة تقطع الأشجار و تدمر الغابات فيفسد الهواء.

        إن سوء تعامل الإنسان مع البيئة قد أدى إلى ظهور مشاكل بيئية تواجه الجماعات البشرية اليوم، و تهدد صحتها  و معيشتها ووجودها فوق الأرض.

        من هذه المشاكل نذكر الجوع  و سوء التغذية و نقصان الموارد الطبيعية و التلوث بأنواعه و نقصان مساحة الغابات و انقراض أنواع كثيرة من الحيوانات و انجراف التربة...

        و نظرا لخطورة هذه المشاكل البيئية، فلا بد أن يوقف الإنسان الضرر الذي يلحقه بالبيئة، و الأطفال مدعوون لمعرفة الأضرار و تجنبها. و نحن جميعا مطالبون بمعرفة السلوك البيئي النافع، قبل

 

حدوث كارثة بيئية تقضي على الكائنات الحية جمعاء.